• ضربة جديدة لريال مدريد قبيل الكلاسيكو
  • بالصور.. إنقاذ رجل عالق داخل بئر لمدة 6 أيام
  • العراق.. إصابة 114 عنصر أمن في أعمال عنف بالنجف

ثنائية مارتينيز تقود إنتر للصدارة ونابولي يواصل السقوط

رياضة كتب في 1 ديسمبر 2019 - 10:16 م مشاركة

قفز إنتر ميلان إلى صدارة دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم أمام يوفنتوس بعد فوزه 2-1 على ضيفه سبال يوم الأحد بفضل ثنائية لاوتارو مارتينيز.

 

وواصل نابولي سقوطه عندما فرط في تقدمه ليخسر 2-1 أمام ضيفه بولونيا.

 

وافتتح اللاعب الأرجنتيني التسجيل بتسديدة منخفضة وأضاف الهدف الثاني بضربة رأس في الشوط الأول ليرفع رصيده إلى 13 هدفا بجميع المسابقات.

 

وقلص سبال الفارق في الشوط الثاني بعد مجهود فردي مذهل من ماتيا فالوتي لكن إنتر صمد ليتأكد من استغلال تعادل يوفنتوس 2-2 مع ضيفه سبال في وقت سابق من يوم الاحد.

 

ويتقدم إنتر بنقطة واحدة على يوفنتوس في الصدارة برصيد 37 نقطة فيما ظل سبال في المركز قبل الأخير وبدون فوز في آخر سبع مباريات.

 

وأبلغ أنطونيو كونتي مدرب إنتر شبكة سكاي إيطاليا ”نحن نجتهد منذ أول يوم لترك بصمتنا وإزعاج الفرق الأخرى.

 

”تصدر الدوري بعد 14 جولة أمر نفتخر به لأننا نعلم الرحلة التي مررنا بها للوصول إلى هنا“.

 

وأضاف ”في الوقت ذاته يجب أن يمنحنا ذلك حماسا إيجابيا والضغط لكي نقدم الأفضل والسيطرة على المباراة بدون معاناة في النهاية كما حدث اليوم لأن في هذه الظروف فتمريرة عرضية أو تسديدة تغير اتجاهها يمكن أن تغير كل شيء“.

 

* سقوط نابولي

 

ومنح فرناندو يورينتي التقدم لنابولي في الشوط الأول لكن بولونيا قلب المباراة بهدفي أندرياس سكوف أولسن ونيكولا سانسوني بعد الاستراحة.

 

وفشل فريق المدرب كارلو أنشيلوتي في الفوز للمرة السادسة على التوالي في الدوري وتراجع للمركز السابع برصيد 20 نقطة.

 

وأدرك يورينتي التعادل في نهاية الوقت المحتسب بدل الضائع لكن حكم الفيديو المساعد ألغى الهدف بداعي التسلل ضد اللاعب الإسباني ليعود بولونيا بأول انتصار من ملعب سان باولو منذ ديسمبر كانون الأول 2012.

 

ويحتل بولونيا المركز 12 برصيد 16 نقطة.

 

وأحرز تيو هرنانديز هدفا قرب النهاية ليقود ميلان لفوز ثمين 1-صفر على بارما.

 

واستفاد الظهير الأيسر من خطأ دفاعي ليسدد في الشباك قبل دقيقتين من النهاية وهو هدفه الثالث هذا الموسم ليتقاسم صدارة هدافي ميلان مع كشيشتوف بيونتك.

 

وهذا هو الفوز الثاني لميلان في سبع مباريات منذ تولي المدرب ستيفانو بيولي المسؤولية عقب إقالة ماركو جيامباولو ليتقدم الفريق إلى المركز 11 برصيد 17 نقطة متأخرا بنقطة واحدة عن بارما صاحب المركز التاسع.

 

وأحكم لاتسيو قبضته على المركز الثالث متقدما بفارق خمس نقاط عن أقرب ملاحقيه بتغلبه 3-صفر على أودينيزي بالملعب الأولمبي بالعاصمة.

 

ورفع تشيرو إيموبيلي، متصدر قائمة هدافي الدوري، رصيده إلى 17 هدفا هذا الموسم عندما هز الشباك مرتين في أول 36 دقيقة ثانيهما من ركلة جزاء.

واختتم زميله لويس ألبرتو الثلاثية من ركلة جزاء أخرى في نهاية الشوط الأول.

 

ويملك لاتسيو 30 نقطة لكن كالياري وروما يمكنهما تقليص الفارق إلى نقطتين لو تغلبا على سامبدوريا وفيرونا على الترتيب.

 

المصدر: رويترز.

تحميل تطبيق الجوال

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً